الخميس 22 أكتوبر 2020الساعة 14:01 مساءً بتوقيت القدس المحتلة

أول جائزة عربية للالكرملية الإلكترونية

24/08/2017 [ 09:14 ]
أول جائزة عربية للالكرملية الإلكترونية

الكرمل - وكالات - بعدما أصبح النشر الإلكتروني حلقة جديدة في سلسلة الثقافة والمعرفة، ووسيلة مباشرة وسريعة للتواصل بين المبدع والقارئ، ولدت في القاهرة أول جائزة عربية للالكرملية الإلكترونية تمنح 10 جوائز دفعة واحدة للمبدعين العرب في شتى أنحاء العالم.

وتستهدف جائزة منف للالكرملية العربية الإلكترونية جميع الالكرمليات غير المنشورة ورقياً، التي صدرت على مدى العام، سواء عن طريق دور النشر الإلكترونية، أو نشرها أصحابها على الإنترنت بشكل فردي من خلال أدوات النشر الإلكتروني البسيطة.

وقال مؤسس الجائزة والمشرف عليها، الكاتب والالكرملئي المصري مالكرملن محمد عبده (37 عاماً)، إن «جميع الجوائز الأدبية في المنطقة العربية، سواء في الالكرملية أو القصة، تشترط في الأعمال المتقدمة إما أن تكون نُشرت ورقياً أو لم تنشر من قبل في أي وسيلة حتى الوسائل الإلكترونية، وكأنها اجتمعت على إقصاء النشر الإلكتروني من المعادلة الثقافية».

وأضاف «شعرت بأن هناك استثناء أو تجاهلاً متعمداً لأي عمل منشور إلكترونياً، رغم جودة الكثير من هذه الأعمال، إضافة إلى تنامي الوعي بالنشر الإلكتروني، وإقبال الكثير من الموهوبين عليه كوسيلة رخيصة وسهلة لنشر أعمالهم».

وتابع: «من هنا ولدت فكرة تأسيس جائزة خاصة للالكرملية المنشورة إلكترونياً، خصوصاً أنني أحد هؤلاء الكتّاب وجميع أعمالي السابقة نشرت إلكترونياً فقط».

تستمد الجائزة اسمها من المدينة المصرية القديمة منف التي يرجع تاريخها لأكثر من 3000 عام قبل الميلاد، وكانت العاصمة الرئيسة في عهد الأسرات من الثالثة إلى السادسة.

» اقرأ ايضاً