الجهاد الاسلامي توضح بشأن مشاركتها بالانتخابات الفلسطينية القادمة

2021-01-21

القدس - الكرمل - أكد، الشيخ نافذ عزام، عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، اليوم الخميس، أن الحركة لا زالت تدرس كل ما يتعلق بملف الانتخابات، والتطورات الأخيرة في الساحة الفلسطينية.

جاءت أقوال نافذ عزام تعقيباً على ما تردد من أنباء حول ترجيح مشاركة حركة الجهاد الإسلامي، بالانتخابات القادمة.

بدوره، رأى عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين الدكتور وليد القططي، أن الأساس في الانتخابات العامة الفلسطينية أن تُعيد بناء مؤسسات النظام السياسي الفلسطيني، وفق متطلبات مرحلة التحرر الوطني، وعمودها الفقري المقاومة، وتكون بوصلتها موّجهة لإنجاز أهداف المشروع الوطني ومحاوره التحرير والعودة والاستقلال.

وأوضح في مقالٍ له اليوم الخميس، أن من الأفضل أن يسبق عملية الانتخابات وفاق وطني، يرتكز على رؤية وطنية توافقية يكون للانتخابات فيها سقف وطني أبعد من مجرد تجديد شرعية أولي الأمر في السلطة، أو حل مشكلة انقسام السلطة، يبدأ بإعادة بناء المنظمة كبيت جامع لكل الفلسطينيين، وإطار قائد لمشروع التحرير، وإعادة بناء السلطة كرافد للمشروع الوطني، وركيزة لصمود الشعب الفلسطيني.

وكان رئيس دولة فلسطين، محمود عباس، قد أصدر مرسوماً رئاسياً، للدعوة للانتخابات العامة الفلسطينية، وبحسب المرسوم، تجرى الانتخابات التشريعية يوم 22 أيار/ مايو، والرئاسية 31 تموز/ يوليو، والمجلس الوطني يوم 31 آب/ أغسطس 2021.