الأسير الطفل المريض أمل نخلة مُصاب بمرض نادر عالميًا ويصارع المرض في سجون الاحتلال ( 2004 م - 2020م )

2020-12-03
بقلم :- سامي إبراهيم فودة

  الأسير الطفل المريض أمل نخلة مُصاب بمرض نادر عالميًا ويصارع المرض في سجون الاحتلال

( 2004 م - 2020م )

في حضرة القامات الشامخة جنرالات الصبر والصمود القابضين على الجمر والمتخندقه في قلاعها كالطود الشامخ, إنهم أسرانا البواسل الأبطال وأسيراتنا الماجدات القابعين في غياهب السجون وخلف زنازين الاحتلال الغاشم تنحني الهامات والرؤوس إجلالاً وإكباراً أمام عظمة صمودهم وتحمر الورود خجلاً من عظمة تضحياتهم, إخوتي الأماجد أخواتي الماجدات رفاق دربي الصامدين الصابرين الثابتين المتمرسين في قلاع الأسر,

أعزائي القراء أحبتي الأفاضل فما أنا بصدده اليوم هو تسليط الضوء في إطار الحملة الإعلامية المتواصلة في إبراز ملف أخطر حالات الأسرى المرضي المصابين بالأمراض المزمنة في سجون الاحتلال والتي تعتبر تلك السجون الظلامية بيئة خصبة لانتشار الأمراض والأوبئة, والذين يعانون الويلات من سياسات الإدارة العنصرية التي تتعمد علاجهم بالمسكنات دون القيام بتشخيص سليم لحالتهم ومعاناتهم المستمرة مع الأمراض لتركه فريسة للأمراض والموت البطيء ينهش في أجسادهم,

والأسير الطفل المريض/ أمل معمرعرابي نخلة, ابن السادسة عشر ربيعاً هو أحد ضحايا الإهمال الطبي المتعمد التي تمارسها إدارة السجون بحقه والذي يعيش بين مطرقة المرض الذي يهدد حياته وسندان تجاهل الاحتلال لمعاناته والقابع حالياً في (قسم الغزل بسجن مجدو) والذي انضم إلى قائمة طويلة من اسماء المرضى في غياهب السجون ودياجيرها، ومازال موقوف وأجّلت محكمة عوفر العسكرية الصهيونية، يوم الأحد، جلسة مُحاكمة الطفل الأسير المريض أمل معمر عرابي نخلة حتى العاشر من الشهر المقبل.

الأسير الطفل المريض :- أمل معمر على عرابي نخلة

مواليد:- شهر 1/2004م

مكان الإقامة :- مخيم الجلزون

الحالة الاجتماعية :- أعزب

المؤهل العلمي :- الثانوية العامة" توجيهي"

تاريخ الاعتقال:- 3/11/2020م

مكان الاعتقال:- قسم الغزل بسجن مجدو

التهمة الموجه إليه:- ضرب حجر وملف سري

الحكم:- موقوف بدون حكم

اعتقال الأسير :- أمل نخلة

اعتقل الطفل/ أمل البالغ من العمر 16 عاما مساء يوم الاثنين على أيدي قوة من الوحدات الخاصة التابعة لقوات الاحتلال الصهيوني, بعد أن أقام جيش الاحتلال حاجزاً مفاجئاً على الطريق الواصل بين بيرزيت وعطارة شمال رام الله واعتدت القوة الخاصة بالضرب المبرح على الطفل أمل بعد قيامها باعتراض السيارة التي كان يستقلها مع اصدقاءه أثناء عودتهم من مدينة روابي ,ومن ثم اقتادته الى جهة مجهولة,

وكان القاضي قد أخذ قرار قبل أسبوع بالإفراج عنه بسبب وضعه الصحي ومن أجل استكمال العلاج لكن النيابة العسكرية الإسرائيلية رفضت وقدمت استئناف وطالبت بسحنه إدارياً وحكم ٦ أشهر بتهمه ضرب حجر وملف سري وان أمل لديه افكار أيديولوجية خطيره حسب ادعائهم , أمل مريض وبحاجه لعلاج وهو في قسم الغزل بسجن مجدو. واجلت محكمته إلى/ ١٠ الشهر من أجل عرضه على لجنه طبيه لتقرر وضعه, وهدد القضاة الصهاينة بأنه سيُضرب عن الطعام في حال استمر اعتقاله الذي بدأ بتاريخ 2/11/2020م

كما داهمت قوات الاحتلال منزل عضو مجلس إدارة "وطن" معمر عرابي واعتدوا عليه وعلى أبنه أسامة بالضرب المبرح بشكل وحشي وعاثوا خراباً ودماراً بكل محتويات المنزل واقتياده نجلة اسامة إلى جهلة مجهولة وهو مكبّل اليدين ومعصوب العينين, علما اعتقلت قوات الاحتلال الطفل أسامة شقيق أمل قبل عشر شهور وموجود حاليا في سجن عوفر.

الحالة الصحية للأسير:- أمل معمر عرابي نخلة

الاسير المريض أمل يعاني من مرض نادر اسمه Matsthemia Graves، الوهن العضلي الوبيل وهو نتيجة استئصال ورم من رئتيه قبل ٤ شهور, هو بحاجة لأخذ جرعات منتظمة من الدواء والعلاج كل أربعه ساعات حتى تمنع مضاعفات التشنج ,وانه يواجه صعوبة بالتنفس وعدم المقدرة على بلع الطعام

من على سطور مقالي أوجه ندائي إلى كافة المؤسسات والهيئات الدولية وخاصة منظمة الصحة العالمية والصليب الاحمر ومنظمة أطباء بلا حدود بالتدخل العاجل لإنقاذ حياة الأسير الطفل المريض امل عرابي الذي أجرى عملية جراحية لإزالة ورم في الرئة قبل أشهر ولازال يتلقى العلاج لغاية اليوم للإفراج عنه لتقديم العلاج اللازم له خارج السجون- خوفا وخشيتا على حياته في حال انقطاع العلاج عنه، بخاصة وانه لازال يخضع لجلسات علاج مكثفة.

الحرية كل الحرية لأسرانا البواسل وأسيراتنا الماجدات- والشفاء العاجل للمرضى المصابين بأمراض مختلفة - الحرية كل الحرية لأسرانا وأسيراتنا الماجدات.